نكولاي فولكوف

1.92 متر
141 كيلوجرام
الاتحاد السوفياتي
دي راشن باكبريكر
بطل العالم في الزوجي. قاعة مشاهير WWE دفعة عام 2005
العودة الى قائمة النجوم


السيرة الذاتية نيكولاي فولكوف

لا شك أن نيكولاي فولكوف تحدى اختبار الزمن. رفم أن فولكوف معروف بلقب الروسي الشرير الذي شكل فريقاً مع ذا آيرون شيخ ليصبح الثنائي بطلان للعالم، أول نزال خاضه فعلياً كان عام 1968 ضد برونو سامارتينو.

واصل فولكوف مشواره ليصبح واحداً من كبار المصارعين في بداية السبعينيات عندما كانت WWE ما تزال مملوكة لفينسماكمان الأب. بدأ طريقه كفرد في فريق ذا مونجولز. كان يقود هذا الفريق الأسطورة كابتن لو ألبانو، وفازوا بعد فترة بسيطة ببطولة الفرق في WWE. انشق فولكوف بعد ذلك لينافس في مسيرته الفردية وخاض نزالين تاريخيين ضد سامارتينو. بدأ فولكوف بعد ذلك بوضع قناع كفرد من ذا اكسكيوشنرز حين انضم لكل من بيج جون ستد وكيلر كوفالسكي.

بعد فترة بسيطة، عاد إلى WWE وكان فينسنت ك ماكمان هو المسؤول عن المنظمة هذه المرة. وبعد العودة بمدة وجيزة، شكل ثنائياً مع ذا آيرون شيخ وكان ذلك واحداً من أكثر فرق الثنائي المكروهة في تاريخ WWE. خلال تلك الفترة قدم فولكوف واحدة من علاماته، فقد كان يصر على جعل الحضور يقفون على أقدامهم احتراماً للنشيد الوطني السوفييتي الذي كان يلقيه مترجماً على أسماعهم. أثار هذا الثنائي غضب جماهير WWE عندما هزما الثنائي الأمريكي اكسبريس، باري ويندهام ومايك روتوندو، على بطولة العالم للثنائي في أول عروض ريسلمانيا.

بعد مشوار ناجح في بطولات الثنائي، عاد فولكوف من جديد إلى منافسات الفردي ودخل في خصومة مع المصارع الأمريكي الوطني كوربورالكيرشنر. خاض المصارعان سلسلة من النزالات العظمى قبل أن يتواجها في ريسلمانيا 2 لحل خلافاتهما إلى الأبد.

اتحد فولكوف وذا آيرون شيخ مرة أخرى لفترة وجيزة وشكلا ثنائياً، لكن بعد ذلك انضم فولكوف لمواطنه الروسي بورريسظوكوف وشكلا فريق ذا بولشيفيكس (البلشفيان). أشرف على قيادتهما دوكتور اوف ستايل، سليك. ورغم أن ذا بولشيفيكس لم يحققا أي لقب في الثنائي، استمر فولكوف بإثارة غضب واحتقان الجماهير من خلال ترديده للنشيد الوطني السوفييتي.

عام 1990، صدم فولكوف الجماهير في كل مكان وبدأ بدعم وتشجيع الولايات المتحدة. شكل فريقاً ثنائياً مع هاكسو جيم دوجان ونازل سيرجنتسلوتر الذي كان متعاطفاً مع العراق في ذلك الوقت. غادر فولكوفWWE في بداية التسعينيات لكنه عاد مرة أخيرة عام 1995 وكان طرفاً في مليون دولار كوربوريشن التابعة لتيدديبيازي.


دخل فولكوف تاريخ المصارعة كواحد من أعظم المصارعين الأشرار على مر العصور. مهد ترديده للنشيد الوطني السوفييتي الطريق لنجوج أجانب آخرين مثل لا ريسيستانس، الذين رددوا الأناشيد الوطنية لبلدانهم أيضاً. رغم أن أفعال فولكوف يمكن تقليدها،لكن لا يمكن تكرارها إطلاقاً.