"ستون كولد" ستيف اوستن

1.88 متر
114 كغم
فيكتوريا، تكساس
ستون كولد ستنر
بطل WWE، بطل الانتركونتيننتال، بطل العالم للزوجي، كينج أوف ذا رينج 1996، فائز برويال رامبل 1997 و1998 و2001، بطل الولايات المتحدة في WCW، بطل الزوجي في WCW، قاعة مشاهير WWE 2009
العودة الى قائمة النجوم

آخر الأخبار

نتائج راو الكاملة : أعضاء ذا شيلد يجتمعون لليلة واحدة !
جميع الأخبار»

صور النجم



السيرة الذاتية "ستون كولد" ستيف اوستن

تدرب ستيف اوستن على يد كريس أدامز ودخل عالم المصارعة في تكساس عام 1990. بعد عام انتقل إلى WCW حيث فاز بالبطولة هناك. تعرض اوستن لإصابة في المرفق أجبرته على الرحيل عن WCW لكنه وجد قارب النجاة في ECW ومنح باول هيمان الحرية وبدأ بشق طريقه حتى وصل لاحقاً إلى النجومية في WWE.

انضم اوستن لـ WWE في يناير 1996 وفاز على سافيو فيجا في ريسلمانيا لتولد بعد ذلك أسطورة ستون كولد. أصبح اوستن ملك الحلبة عندما فاز على جيك روبرتس في نهائي البطولة. 

كان بريت هارت أول غريم لاوستن. بلغت خصومتهما ذروتها في ريسلمانيا 13 في نزال استسلام. لم يكن اوستن بارعاً فنياً مثل هارت لكنه ظل يوجه لكمة مقابل كل لكمة أمام جماهير روزمونت. كان اوستن محاصر تقريباً أمام هارت وحركته شاربشوتر، لكنه رفض الاستسلام وأصبح القوت يمضي بطيئاً وطويلاً عليه، مع ذلك ظل صامداً. في النهاية أوقف الحكم النزال عندما فقد اوستن وعيه بسبب الألم وسط تشجيع 18 ألف مشاهد وقفوا خلف النجم المهزوم.

تعطلت مسيرة اوستن تقريباً مع WWE بسبب إصابة تعرض لها في سمر سلام 1997. فأثناء نزال ضد أوين هارت، ألقي اوستن على رأسه بحركة بايلدرايفر من هارت، مما أدى إلى كسور في رقبته.

تعافى اوستن تماما من تلك الإصابة وانطلقت شرارة صعوده إلى قمة WWE. خاض اوستن نزالات ضد عمالقة WWE مثل بريت هارت وشون مايكلز واندرتيكر، لكن أفضل ما يذكرنا باوستن كانت نزالاته ضد رجلين – ذا روك ورئيس مجلس إدارة WWE نفسه، السيد ماكمان.

بدأت الخصومة الأخيرة عام 1997 عندما كان اوستن غاضباً من ماكمان لتجريده من لقب القارات، فوجه له ضربة ستانر أمام الحضور في ماديسون سكوير جاردن. تواجه اوستن مع ذا روك أيضاً ثلاث مرات في ريسلمانيا خلال الفترة ما بين 1993-2003. كانا المصارعان الأكثر شعبية في الوقت ذاته ولم يكن هناك من يجاريهما في ذلك.

اعتزل اوستن الحلبة في نهاية ريسلمانيا 19 لكنه استمر في الظهور في WWE، وعادة كان ذلك يحدث على حساب ماكمان. لم يكن هناك ما يثير الجماهير أكثر من سماع تحطم الزجاج عند دخول اوستن الحلبة.

كانت إنجازاته داخل الحلبة كثيرة، فقد فاز ببطولة WWE ستة مرات بطولة القارات مرتين رويال رامبل ثلاث مرات، وهو رقم قياسي. دخل اوستن ردهة مشاهير WWE عام 2009 لينال مكانته المرموقة في المنظمة.

في 6 أبريل عاد اوستن إلى WWE في ريسلمانيا 30 وكانت عودة ميمونة ليضيف لحظة تاريخية أخرى من لحظات ريسلمانيا إلى سجله الأسطوري، ودخل الحلبة مع هالك هوجان وذا روك لينطلق ذا شوكيس أوف امورتال.