درو كاري

كليفلاند، أوهايو
قاعة مشاهير WWE 2011
العودة الى قائمة النجوم


السيرة الذاتية درو كاري

حقق المرح درو كاري الشهرة والثروة من خلال عمله كمقدم للعروض الكوميدية وكنجم لكوميديا الموقف وعرض اللعبة الشعبية واسعة النطاق ذا برايس از رايت (السعر مناسب). لكن أكثر ما يخلد الرجل المضحك في عالم WWE الليلة التي كاد يحطمه فيها كين.

في عر رويال رامبل عام 2001، ذهب كاري إلى حلبة نيو أورليانز من أجل مقابلة مستعجلة مع السيد ماكمان. كان كاري مستعداً لعرض ادفع لتشاهد في ذلك الأسبوع وكان يبحث عن نصيحة من ماكمان. عرض عليه ماكمان المشاركة في رويال رامبل وقبل كاري بالعرض معتقداً أن ذلك سيكون أمراً مسلياً، لكنه كان مخطئاً.

كان كاري محظوظاً بما يكفي لدخول حلبة فارغة في البداية ويحظى بالتحية من عالم WWE كأول شخصية شهيرة تظهر في نزال رامبل. بعد ذلك بدأت موسيقى كين، فظهر الوحش الأحمر العملاق من بين النيران والدخان ودخل الحلبة متوجهاً بوضوح إلى وجه كاري بنية إلحاق الأذى به. حاول كاري الخروج من ذلك الموقف من خلال عرض المصافحة وحفنة من المال للمصارع الشيطان، لكن كين أمسك بعنق درو وخنقه رغم ذلك. وعندما بدا وكأن كاري سيختنق ويعود إلى منزله يجر أذيال الهزيمة، دخل رافين إلى الحلبة وهاجم كين ليمنح الممثل الكوميدي فرصة للقفز من فوق الحبال والهرب إلى خارج الحلبة.

كان كاري حكيماً. وفي الليلة التي كان فيها كين يستعد لتسجيل رقم قياسي في رويال رامبل عن طريق إلقاء 11 رجلاً من فوق الحبال. لو استطاع كين أن يحطم كاري كما أراد، لكان هناك على الأرجح شخصاً مختلفاً لتقديم عرض ذا برايس از رايت في الوقت الحالي.

لكن درو كاري نجا من تلك الواقعة واستمر في حلبة WWE ليحظى بمسيرة ناجحة منذ ذلك الحين. يحتل درو كاري الآن مكانه في قاعة مشاهير WWE في جناح المشاهير.