داستي رودز

1.88 متر
124 كيلوغرام
أوستن، تكساس
بيونك إلبو
بطل العالم في NWA، بطل العالم للزوجي في NWA، بطل الولايات المتحدة، بطل تلفزيون NWA، قاعة مشاهير WWE 2007
العودة الى قائمة النجوم


السيرة الذاتية داستي رودز

أفضل ما يذكر جماهير وعشاق WWE بداستي أنه شاب طيب محب للمرح وأنه نازل ذا مليون دولار مان و"ماتشو كينغ" راندي سافيج إلى جانب تابعه سافير، لكن داستي رود كان أكثر بكثير من مجرد نجم مبتسم بزي ضيق مرقط.

ولد داستي في منطقة فقيرة في أوستن، تكساس، وكان والده يعمل سمكرياً. جمع داستي بين أخلاق العمل وكاريزما المغني الرائع ليصبح واحداً من ألمع النجوم الذين يحققون الإقبال الجماهيري في المنطقة خلال فترة السبعينيات والثمانينيات. ورغم أنه كان يفتقر للجسد القوي الذي حظي به هالك هوغان أو البراعة الفنية التي تمتع بها بوب باكلند، كان لدى "ذا أميريكان دريم" (الحلم الأمريكي) جاذبية جذبت الجماهير إليه بكل بساطة.

من فلوريدا إلى نيويورك سيتي، احتشدت الجماهير واصطفت طوابير لترى رودز يوجه ضربة بيونك إلبو لخصوم مثل هارلي ريس وإيرني لاد وبيلي جراهام. لكن لم تكن ضرباته وحدها ما يجلب الجماهير إلى نزالاته، وإنما قدرته الرهيبة على التحدث إلى الجماهير في الصالة. كان يمسك بالميكروفون ويتحدث وكان لديه براعة في ترويج وتسويق برامجه التلفزيونية، إنها مهارة خارقة يمكن اختزالها بأشهر عبارة قالها: "احتسيت النبيذ وتناولت العشاء مع الملوك والأمراء ونمت في الأزقة وتعشيت على اللحوم والفاصولياء."

بأدائه الشجاع والكاريزما التي لا يجادل بها أحد، صارع رودز وشق طريقه نحو قمة NWA حيث خاض حرباً طويلة ووحشية مع الأسطورة فور هورسمان وفاز بلقب الوزن الثقيل العالمي في NWA في ثلاث مناسبات منفصلة. أصبح بذلك قوة إبداعية خلف الكواليس مبتكراً نزالات مثل ذا ماتش بيوند التي تشبه ألعاب الحرب.

عندما عاد إلى WWE عام 1990، قدم جماهير WWE لابنه، دستن – طوله 6 أقدام و6 إنشات وقام لاحقاً بإعادة تعريف الترفيه الرياضي. بعد ذلك بعقد من الزمان، فعل داستي الأمر ذاته عندما جلب الموهوب الخارق كودي رودز إلى الحلبة.

كان ابناه أكثر من مؤهلان لمواصلة إرث عائلة رودز، لكن داستي كان ما يزال قادراً على الاستمرار في الحلبة حتى عندما كان في أواخر الستينيات مع عمره. أثبت براعته وخبرة العقود الأربعة في مسيرته عندما نازل الخطير راندي أورتن في عرض جريت اميريكان باتش عام 2007 – نفس العام الذي دخل فيه قاعة مشاهير WWE. في عرض باتلجراوند التابع لـ WWE، رافق داستي ابنيه عندما شكلا فريقاً وهزما سيثر ولينز ورومان رينز أوف ذا شيلد لينقذا وظيفتهما ويدافعا عن شرف عائلة رودز. أبهج داستي عالم WWE عندما أظهر أنه ما زال يمتلك القدرة والقوة فلكم دين أمبروز بضربة الكوع الشهيرة بيونك إلبو خارج الحلبة. لم يكن ذلك سيئاً بالنسبة لابن السمكري.