جنكيارد دوج

1.91 متر
127 كيلوغرام
تشارلوت، كارولينا الشمالية
ثامب باورسلام
بطل السداسي في WCW، بطل أمريكا الشمالية الجنوب الأوسط، بطل الزوجي في الجنوب الأوسط، قاعة مشاهير WWE 2004
العودة الى قائمة النجوم


السيرة الذاتية جنكيارد دوج

خلال السنوات، تحول الكثير من لاعبي كرة القدم الأمريكية إلى حلبة المصارعة. وربما لم يبرع أحد في ذلك التحول كما فعل سيلفستر ريتر، الرجل الذي يعرف لدى جماهير الترفيه الرياضي باسم جنكيارد دوج.
قبل دخوله الحلبة، كان ريتر الذي يزن تقريباً 300 رطل، لاعب كرة قدم بارز في جامعته، وفاز مرتين بأحد الألقاب في جامعة ولاية كارولينا الشمالية. كما أنه دخل قائمة فريق جريب بي باكرز، لكنه قرر التحول إلى الترفيه الرياضي في منتصف السبعينيات.

خاض دوج أول نزال له في تينيسي عام 1977، وعمل أيضاً لدى ستامبيد ريسلينج في ألبيرتا الكندية. استخدم أيضاً العديد من الأسماء المختلفة داخل الحلبة في بداية مسيرته، لكنه أصبح أسطورة بعد الانتقال إلى منطقة مصارعة الجنوب الأوسط في بداية الثمانينيات.

أطلق اسم جنكيارد دوج عليه في الجنوب الأوسط، والذي أطلقه عليه منظم الحدث بيل واتس. لم يستغرق دوج وقتاً طويلاً ليصبح واحداً من أكثر النجوم شهرة وشعبية في ذلك الإقليم. ورغم ضخامة حجمه، كان دوج سريعاً بشكل غير طبيعي وكانت قدرته على التحمل قوية لأبعد الحدود، وغالباً ما كان يبدو منيعاً ضد الألم، وقد ارتبط بالجماهير على الفور. كانت خصوماته ومنافساته مع أمثال تيد ديبياز، وذا فابيولاس فريبيردز، وباتش ريد، وغيرهم، من ضمن أكثر الخصومات أسطورية في الجنوب الأوسط، وقد حصد ألقاب كثيرة وكان بطلاً للجنوب الأوسط وكذلك بطلاً لفرق الثنائي في الجنوب الأوسط.

في نهاية عام 1984، جاء دوج إلى WWE وأصبح لامعاً وجماهيرياً بسرعة البرق. كانت طريقة دخول دوغ إلى الحلبة محببة لدى الجماهير، لكن الخصوم كانوا يخشون منظره وطريقة دخوله. أصبح معروفاً جيداً بحركته القاضية والتي كان يسميها ثامب.

رغم أنه لم يفز بأية بطولة في WWE، حقق دوج نجاحاً هناك حيث ظل واحداً من اكثر نجوم الثمانينيات شعبية. بعد أشهر قليلة من انطلاقته، واجه جريج فالنتاين على البطولة الدولية في عرض ريسلمانيا الافتتاحي، فهزمه لكن دون الفوز بالذهب. ولاحقاً من ذلك العام، فاز دوج في أول مسابقة ريسلينج كلاسيك، وهي مسابقة بنظام كينج أوف ذا رينج وكانت أيضاً بداية عروض ادفع لتشاهد في WWE. بعد ذلك بعامين، دخل دوج في خصومة مع كينج هارلي ريس وتنافسا على التاج في نزال ضمن ريسلمانيا 3.

استمر نجاح دوج بعد مغادرة WWE، حيث انتقل إلى NWA في نهاية الثمانينيات، وتصارع مع ريك فلير لفترة وجيزة على بطولة العالم في NWA, كما فاز ببطولة الفرق السداسية في WCW عام 1991 قبل اعتزال الحلبة عام 1993.

انتهت حياة دوج على نحو مبكر ومفاجئ عام 1998، فبينما كان يقود سيارته في طريق العودة إلى المنزل من حفل تخرج ابنته لاتويا في كارولينا الشمالية، قضى دوج في حادث على إحدى الطرق السريعة، ولقي مصرعه. كان دوج يبلغ من العمر آنذاك 45 عاماً فقط.

في عام 2004، تم تكريم دوج بإدخاله قاعة مشاهير WWE رفقة 10 من معاصريه، ومن بينهم خصميه في WWE فالنتاين وريس. حدث ذلك بحضور ابنته لاتويا التي استلمت وسام التكريم نيابة عنه.

كان دوج يمتاز بمزيج فريد مكون من القوة والكياسة والكاريزما، وهو أمر نادراً ما تراه في الترفيه الرياضي. وبالتأكيد لن تنسى جماهير الترفيه الرياضي الإرث العظيم الذي تركه دوج قبل أن يرحل.