بيدرو موراليس

1.78 متر
106 كيلوغرام
جزيرة كوليبرا، بورتوريكو
بوسطن كراب
بطل WWE، بطل الانتركونتيننتال، بطل العالم للزوجي، أول فائز بلقب ثلاثي "تريبل كراون" في تاريخ WWE، قاعة مشاهير WWE 1995
العودة الى قائمة النجوم


السيرة الذاتية بيدرو موراليس

أنجبت جزيرة بورتوريكو العديد من نجوم الترفيه الرياضي عبر السنوات، لكن لا أحد منهم – وربما لن يأتي أحد أيضاً – بنجاح بيدرو موراليس. في البداية أصبح أول مصارع في WWE يتوج بطلاً ثلاث مرات، وفي النهاية دخل ردهة المشاهير. 30 عاماً من العطاء في حلبات المصارعة شكلت تاريخاً كاملاً.

ولد بيدرو موراليس في جزيرة كوليبرا التي تقع قرب شواطئ بورتوريكو، وانتقل إلى بروكلين في نيويورك سيتي عندما كان طفلاً وبدأ بالعمل على أحلامه بأن يصبح نجماً في الترفيه الرياضي. تحقق ذلك الحلم عام 1959 عندما كان موراليس وقتها ما يزال في سن المراهقة، وقد بدأ مسيرته في موطنه الثاني، نيويورك سيتي.

يمكن وصف أسلوبه داخل الحلبة بأنه بارع – ظل كذلك حتى فقد أعصابه، عندها أصبح خصومه في ورطة. كان موراليس يوجه لكمات قوية على نحو مرعب، وقد كان أيضاً متنوعاً من الناحية الفنية والتقنية في نزالاته واستخدم حركة بوسطن كراب أفضل من أي شخص آخر في عالم المصارعة. كان غالباً يفوز بنزالاته عبر إنهاك خصومه حتى يفقدوا القدرة على المقاومة.

توجه موراليس بعدها بفترة وجيزة إلى الغرب حيث بسط سيطرته على لوس أنجلوس وسان فرانسيسكو في الستينيات في طريقه لتحقيق العديد من البطولات الإقليمية. لكنه عاد في السبعينيات إلى موطنه نيويورك سيتي وWWE حيث انفجرت نجوميته وشهرته على المستوى الوطني.

في 8 فبراير 1971 – بعد مرور أقل من سنة على انضمامه لـ WWE – ثأر موراليس لصديقه برونو سامارتينو وهزم إيفان كولكوف في ماديسون سكوير جاردن ليفوز ببطولة WWE. جلب موراليس إلى نفسه الكثير من الجماهير في كل مرة كان يعود فيها إلى موطنه، فقد كانت شعبيته جارفة أصلاً، وكان من بين الجماهير قاعدة كبيرة ووفية من جالية بورتوريكو. أقيمت واحدة من أبرز نزالاته التي لا تنسى في استاد شيا، حيث واجه صديقه سامارتينو بطل WWE السابق في نزال انتهى بالتعادل بعد 75 دقيقة من الصراع.

بعد فترة وجيزة من خسارة الحزام في نهاية 1973، توجه موراليس إلى NWA حيث استمر في سلك سبل النجاح. فاز بيدرو بالعديد من بطولات NWA الإقليمية وقضى أيضاً بعض الوقت في موطنه الأصلي بورتوريكو، حيث فاز ببطولة الزوجي مع أسطورة آخر من بورتوريكو – كارلوس كولون.

عاد موراليس إلى WWE عام 1980، وبعد ذلك دخل التاريخ مرة أخرى في استاد شيا. في 9 أغسطس من ذلك العام، فاز موراليس مع بوب باكلند على ذا وايلد ساموانز ليفوز ببطولة العالم للثنائي. لسوء الحظ، ولأن نجوم WWE لم يكن يسمح لهم بالاحتفاظ بأكثر من حزام في الوقت ذاته، كان عليهما أن يتخليا عن الحزام فوراً.

لم يكن ذلك مهماً لبيدرو الذي مضى نحو النجومية في المنافسات الفردية. بعد ذلك بأربعة أشهر، حفر اسمه من جديد بأحرف من ذهب في تاريخ الترفيه الرياضي بعد أن هزم كين باتيرا على اللقب القاري. أصبح موراليس بهذا الفوز أول من يتوج بالألقاب الثلاثية بعد أن فاز ببطولة WWE وبطولة القارات وبطولة الثنائي. كرر فوزه ببطولة القارات بعد أن استعاد اللقب من دون موراكو عندما كان غريمه عام 1981.

بعد خسارة اللقب في المرة الثانية، ظل موراليس واحد من أكثر النجوم شعبية في WWE، لكنه لم ينل الحزام مرة أخرى بعد ذلك الوقت. كاد يفوز ببطولة King of the Ring في عام 1985 و1986، لكنه خسر أمام هارلي ريس في نهائي 1986 قبل أن يعلن اعتزاله النهائي عام 1987. وبعد الاعتزال بفترة قصيرة، بدأ موراليس بالعمل في التعليق حيث أصبح معلقاً على أحداث WWE باللغة الإسبانية.

عام 1995، حصل موراليس على مكانه بين عظماء التاريخ بدخوله قاعة مشاهير WWE. قام مواطنه سافيو فيجا من بورتوريكو بتكريمه.