بوبي هينان

بيفرلي هيلز، كاليفورنيا
قاعة مشاهير WWE 2004
العودة الى قائمة النجوم


السيرة الذاتية بوبي هينان

يمكنك أن تسمي بوبي هينان عبقري شرير أو صحفي في الإذاعة. لكن إياك أن تدعوه "ذا ويسيل."

خلال مسيرته التي دامت لأربعة عقود، كان بوبي هينان العقل المدبر وراء معظم النجوم الخارقين في تاريخ WWE. كافح هينان كمدير لهؤلاء النجوم من خلال التحدث نيابة عنهم بعقلية ساخرة كانت تعتبر من بين الأفضل في ذلك المجال، وكذلك من خلال مواجهة العواقب المحتومة.

كان النجوم الذين يدير هينان أعمالهم معروفين على أنهم عائلة هينان، وكان يقصد من تلك التسمية إظهار قوة وتماسك تحالفهم الذي لم يكن عادياً. لا يحتاج أفراد عائلة هينان تقديماً حيث تتضمن "العائلة" أساطيراً مثل نيك بوكوينكل بطل AWA، وذا بلاكجاكس، وبيغ جون ستد، وكنغ كونغ بندي، ورافيشنغ ريك رود، ومستر بيرفيكت كيرت هينغ، وذا برين باسترز (آرن أندرسون وتولي بلانشارد)، وهارلي ريس، وبالطبع، أول من تواجدوا في قاعة مشاهير WWE، أندري ذا جيانت – الذي قاده إلى الحلبة في عرض ريسلمانيا 3 أمام 93.173 متفرج في بونتياك سيلفردوم عام 1987.

مع كل التبجح الذي جلبه هينان للأوساط الإدارية، جعل من نفسه أكثر صخباً وفخراً كمذيع. لعب الصحفي أدواره المفضلة أثناء النزالات التي علق عليها وتجادل باستمرار مع زميله المعلق وصديقه المقرب غوريلا مونسون في نزال جمع بين أبوت وكوستيو من أجل الدعابة. كان جزءاً من فريق الإذاعة الأصلي في عروض RAW ليلة الاثنين عام 1993، وكان الشخص الوحيد الذي جلس إلى طاولة المعلق في ليالي الاثنين للتعليق على كل من RAW وكذلك WCW. عاد هينان للتعليق في WWE في عرض ريسلمانيا 17 إلى جانب "مين" جين أوكرلند، لتقديم تعليقاته على نزال باتل رويال.

لم يخجل هينان قط من قول ما يجول في ذهنه لتشجيع مصارع على حساب خصم كان يعتبره أدنى منزلة، كما اعترف عام 2004 أثناء إدخاله قاعة مشاهير WWE، بتقديم الترفيه لعالم WWE بأفضل طريقة عرفها.

وقال هينان: "لقد سمح لي بالتعبير عن نفسي وتقديم أسلوبي الكوميدي في عمل كنت أعتقد غالباً أنه يحتاج لركلة وبعض الابتسامات وليس شاب ينف من أنفه ويبصق."